العودة   شبكة صدفة > المنتديات العامة > ابحاث علميه و دراسات

ابحاث علميه و دراسات Research , analysis, funding and data for the academic research and policy community , ابحاث , مواضيع للطلبة والطالبات،أبحاث عامة ،بحوث تربوية جاهزة ،مكتبة دراسية، مناهج تعليم متوسط ثانوي ابتدائي ، أبحاث طبية ،اختبارات، مواد دراسيه , عروض بوربوينت

الإهداءات

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع
قديم 09-12-2010, 08:30 AM رقم المشاركة : 1
معلومات العضو
إحصائية العضو







نور غير متواجد حالياً

 

افتراضي الــــتـــخد ير ( أنواعه - طبيب التخدير- الآثار الجانبية )

الــــتـــخد ير ( أنواعه - طبيب التخدير- الآثار الجانبية )

ما هو التخدير:
1- التخدير هو كلمة أغريقة تعنى فقدان أو غياب الإحساس و يعتبر التخدير من العلوم المستحدثة في الطب ومن العوامل المؤثرة في تطور العمليات الجراحية في الطب الحديث لأنه يسمح للطبيب للتعامل بحرية إثناء نوم المريض كما انه يجعل التدخلات الجراحية مممكنة بكافة صورها .
أنواع التخدير :
1-التخير الكلى حيث يبقى المريض تحت اثر المخدر الكامل لفترة لأجل إجراء عملية جراحية أو عمل تدخل جراحي.
2-التخدير الجزئي و هو يختص بتخدير منطقة معينة بالحسم .
3-التخدير الموضعي و يختص بجزء صغير من الجسم 0
#قد تستخدم الثلاثة أنواع من التخدير معا و ذلك لتقليل كمية المخدر المستخدمة لمعاودة المريض طبيعيا بأسرع وقت.
طبيب التخدير
#هو طبيب متخصص في هذا المجال, كما إن له دراية و خبرة بالرعاية المركزة و طرق إزالة الآلام وهم أيضا المسئولين عن التحكم في الآلام بشتى صورها (إثناء الوضع-بعد ألجراحه —مرضى الأمراض المؤلمة كالسرطان ....)
كما انه مسئول أيضا عن إعداد المريض قبل الجراحة و تهيئته للخضوع للتخدير و العملية من الناحية الفيزيقية و متابعة حالته بدقة إثناء الجراحة .
التخدير الكلى
1- تطور أدوية التخدير و الشكل المتقدم من ناحية التقنية الفنية للأجهزة أضحى سبيلا في طريق تخدير آمن و سلس , و مما يترتب عليه إن المشاكل الناجمة عن التخدير أصبحت قليلة و محدودة
أثناء التخدير الكلى:
1- يكون طبيب التخدير له المسئولية الكاملة عن المريض قبل إجراء العملية الجراحية و اعدادة لها وهو المسئول عن أعطاه أدوية متنوعة لاعطاؤه تأثيرات مختلفة يكون هدفها عدم شعور المريض بأدنى إلام أو ذكرى إثناء العملية.
2-التخدير عادة يبدأ عندما يقوم طبيب التخدير بحقن المخدر بواسطة أنبوبة بلاستيكية دقيقة ويوضع المخدر في الوريد يوجد عادة في ظهر اليد و خلال دقائق معدودة يبدأ اثر المخدر الذي يؤدى إلى نوم للمريض و هذا ما يسمى ببدء التخدير .
3-و من الممكن إن يلبس المريض قناع و يتنفس المخدر من خلاله و يقوم طبيب المخدر بدفع الأوكسجين و المواد المخدرة على هيئة غاز و الغرض إن المريض لا يتذكز اى من إلام أو العملية اى يضع المريض في حالة عدم الشعور.
4- في بعض الأحيان من الضروري استخدام أدوية تؤدى إلى ارتخاء العضلات المريض إثناء إجراء العملية في تسمح للجراح للعمل بسهولة إثناء غبيوبية المريض من اثر المخدر و التالي تؤثر عل عضلات الصدر و التنفس و كفائتها حيث يكون طبيب التخدير متحكم في تنفس المريض و للقيام بذلك يقوم بوضع أنبوبة بلاستكية في القصبة الهوائية تقوم بعمل العضلات في انتفاخ الرئتين و انكماشهما بحركة منتظمة عن طريق جهاز التنفس الصناعي .
5- التخدير الكلى يؤثر على قدرة الإنسان على السعال للتخلص من أية أجسام غريبة قد تدخل القصبة الهوائية الجسم بعد العملية لفترة وجيزة و يساعد على عدم دخول الأجسام الغريبة الجهاز التنفسي ولكن عصارة المعدة ترجع إلى اعلي إثناء العملية لتصل الحلقوم إلى الرئة وتدمر خلاياها و ذلك ينصح بعدم تناول الطعام قبل العملية بستة ساعات.
6- طبيب التخدير يقوم باستخدام أدوية قوية قاضية على الآلام تساعد المريض بعد إجراء العملية.
متابعة حالة المريض إثناء العملية:
1- طبيب التخدير يقوم بمراقبة حالة المريض إثناء العملية الجراحية على سبيل المثال معدل كفاءة القلب و ضغط الدم و كمية الأوكسجين الأزمة للتنفس و كمية الغازات التي تخرج إثناء الزفير ويقوم بمتابعة تعادل كمية غاز التخدير تبعا للحالة.
إيقاظ المريض
1- يقوم طبيب التخدير بإيقاف ضخ الغاز المخدر ويبدأ الجسم إلى العودة إلى الحالة الطبيعية بهدوء و سرعة ويأخذ المريض أدوية تقوم بازلت اثر المخدر من استرخاء العضلات ويتنفس بصورة طبيعية بعد انتهاء العملية.
الآثار الجانبية:
1- معظم الأشخاص الذين يخضعون للأجراء الجراحي و التخدير لا يعانون من أية مشكلة في الحقيقة لان معظم العمليات الجراحية أضحت قصيرة و لا تحتاج إلى مدة بقاء طويلة بالمستشفى .
2- المشكلة من الممكن إن تكون في التخدير طويل المدى أكثر من اللازم وهذا يرجع إلى الحالة الصحية للمريض قبل إجراء العملية ونوع العملية و مدتها.
3- بعض حالات النعاس قد تصيب المريض بعد الجراحة و لكن سرعان ما تزول إذا كانت العملية ذات وقت اقصر وبعض المرضى يشعر بعدم الراحة بعد العملية وذلك ناتج عن الأدوية والمخدرات المعطاة.
4-الغثيان و القئ كآثار جانبية لما بعد الجراحة أصبحت قليلة بسبب الأدوية المسكنة و المخدرة الحديثة 0
التخدير الجزئي
1-التخدير الكلى في بعض الحالات غير لازم أو غير محبذ و اعتمادا على نوع العملية التي تجرى للمريض طبيب التخدير قادر على استخدام بعض أساليب التخدير الكامل لمنطقة معينة بالجسم .
2- التخدير الجزئي يتجنب الآثار الجانبية للتخدير الكلى ويستخدم في حالة المريض الصحية الغير قادرة للخضوع للتخدير الكلىٍ .
3-التخدير الجزئي يقوم فيه طبيب التخدير بحقن كمية صغيرة من المخدر قرب العصب في المنطقة المراد تخديرها و بالتالى يكون العصب غير قادر على إرسال إشارة عصبية المخ للإحساس بالأم في تلك المنطقة و بالتالي يفقد الشعور بالألم في تلك المنطقة
التخدير النخاعي
1- التخدير النخاعي واحد من أهم أنواع التخدير الجزئي حيث تحقن المواد المخدرة في السائل المحيط بالأعصاب في الجزء السفلى للنخاع و توضع الإبرة آنذاك بمنطقة الظهر وهذا النوع من التخدير يستخدم في العمليات الخاصة بالخصر و منطقة الحوض حيث إن المريض لايشعر بالجزء السفلى لمدة ساعين بعد التخدير.
تخدير المنطقة الفوق جافية من المخ
1-هذا النوع من التخدير يستخدم أسلوب التخدير النخاعي ولكن بواسطة أنبوبة رفعية جد ا قرب الأعصاب من الخلف وهذا يسخدم في العمليات الطويلة حيث انه يعطى الجراح فترة أطول ويعطى طبيب التخدير المواد المخدرة في أوقات مختلفة على حسب الحالة و الوقت ألازم.
2-طبيب التخدير قادر على إعطاء المريض اقل مادة مخدرة أو تغيير الجرعة حيث ينعدم الشعور بالألم دون فقدان كلى للشعور وهذا النوع مفيد عقب الجراحة و الآلام العضلية لان من الممكن إن تترك الأنبوبة في المنطقة المراد تخديرها عدة أيام .
3- من الممكن استخدام نفس الأسلوب في العديد من المناطق على سبيل المثال الذراع و تحت الإبط لتخدير اليد مثلا .
التخدير الموضعي
في تخدير مساحة صعيرة من الجسم من الممكن بحقن منطقة صغيرة بالمخدر وفى هذه الحالة تكون العملية قصيرة وصغيرة و قد يعطى ذلك بواسطة طبيب تخدير أو الجراح ذاته لعمل غرز و أو إزالتها









آخر مواضيعي 0 اللهم اكرمنا ببلوغ تمام رمضان
0 موسوعة طبية عن امراض العيون
0 مشاكل الحلق، الصوت، الرقبة والفك: الأسباب
0 مجهولون يفجرون خط الغاز المغذي للمنطقة الصناعية بجنوب العريش
0 مصرع وإصابةحرس الحدود في عملية إرهابية بمركز الفرافرة في الوادي الجديد
رد مع اقتباس
قديم 09-12-2010, 08:31 AM رقم المشاركة : 2
معلومات العضو
إحصائية العضو







نور غير متواجد حالياً

 

افتراضي رد: الــــتـــخد ير ( أنواعه - طبيب التخدير- الآثار الجانبية )

انواع التخدير في العمليات

يشعر المريض بالكثير من الاثارة عندما يصار إلى طرح موضوع البنج. ولكن الكلام عن هكذا موضوع ضروري جداً، حيث أن معرفة الناس به قليلة.وحتى إن كان للمريض معرفة ما فتكون سطحية.

والبنج كما تعلمون ضروري لاجراء أية عملية جراحية وخالية من أية اشتراكات .

والملايين من المرضى يخضعون لعمليات جراحية مختلفة سنويا، وتحت نوعيات مختلفة من أنواع البنج و لكن اذا تمّ الشرح لك عن كيفية أو طريقة عمل البنج، فان ذلك يخفّف من امكانية ما ينتظرك بعد اتمام العملية الجراحية من اشتراكات أو مضاعفات، علما أن تطور العلوم الطبية جعل من قصة الدخول تحت البنج قصة سهلة وبدون اية مشكلات مما خفف الكثير من المعاناة والخوف .

التخدير أو البنج : هو ليس فقط وسيلة لتخفيف الاوجاع أو عدم القدرة على الحراك تحت العملية، انما هي لتعطيل القدرة على السيطرة على ردود فعل الجسم الطبيعية عند وجود الالام . وبما أن للعقل القدرة على التفريق بين مبضع الجراح ، أو الآلام من جراء كسور في الساق على سبيل المثال، فالعقل قادر على استيعاب المشكل، والتخفيف من حدته من جراء البدء بالعمل على استعادة بناء مكان الجرح عن طريق الدم على سبيل المثال.

عند تلقي الجسم اية ضربة أو جرح، فهو يتعامل معه بردة فعل على الشكل التالي:

1) تزداد سرعة نبض القلب كردة فعل مباشرة .

2) تتغير سرعة التنفس، فتصبح سطحية وسريعة .

3) تنتفخ الانسجه من جراء وجود كميات كثيرة من السوائل .

4) يقوم الجسم بارسال كريات الدم البيضاء لاعادة اصلاح الانسجة المتضررة.

5) اذا كان هناك مثلاً جرح في العين، فالعين تعطي امراً بإرسال الدمع حيث يتم تنظيف العين وتنقيتها .



الفرق بين البنج الموضوعي والبنج العام:

باستعمال البنج الموضوعي، المريض لا يشعر بأية آلام في المنطقة الخاضعة للبنج، بينما في البنج العام حيث يقوم الدماغ هنا بمنع اية ردود فعلية للجسم يرتاح المريض وتتم اجراء العملية الجراحية اللازمة.

فإذاً كيف يعمل البنج ؟

لسوء الحظ لم يتمكن أحد من معرفة كيفية عمل البنج في الجسم بشكل مطلق، لكن جميع العلماء والاطباء يؤكدون أن البنج يعمل بطريقة فريدة ومفيدة بشكل ما .وتعتمد أدوية البنج بشكل عام على:

1) الطبقة الدهنية في جسم الانسان.

2) فقدان الذاكرة المؤقت

3) قوة وكمية الدواء المستعمل .


كيفية عمل البنج؟

يعمل البنج من خلال 5 طرق:

1) كقاتل للاوجاع.

2) فقدان الذاكرة المؤقت

3) حالة الغيبوبة الكلية

4) عدم القدرة على الحراك

5) تخفيف ردود فعل الجسم

خياراتك لأنواع البنج:

بما أنه توجد عدة خيارات للبنج، فإنما يعود الفضل في اتخاذ القرار طبعاً لطبيب البنج، وذلك باعتماده على وضع المريض الصحي أولاً و أخيراً.

البنج الموضعي أربعة أنواع :

1) للأسنان

2) بواسطة الحقن ( لتقطيب اللثة عند طبيب الأسنان).

3 ) للعيون مثلاً
4) سطحي أو على شكل مرهم
وغالباً يستعمل البج الموضعي في العمليات التجميلية، و مثال على ذلك تقطيب الابهم أو الاصبع.

2) بنج لمنطقة معينة للجسم (منطقي):
هذا البنج يعطي لمنطقة معينة لجسم الانسان وليست هناك أي ضرورة لإعطاء المريض تخدير عام، حيث أن المريض يبقى خلال العملية مستيقظاً .يمكننا اعطاء هذا مثال البنج النصفي حيث تتم من خلال هذا النوع من البنج اجراء عملية قيصرية، أو ولادة طبيعية.
التنويم:
ينقسم هذا البنج إلى عده أنواع،
1) الغازي
2) بالفم
3) بالوريد
التخدير بالوريد: حيث توضع ابرة قي اليد ويتم من خلالها حقن المخدر للمريض.
التخدير بالغاز :هناك نوعان من هذا الغاز:

1) الغاز الضاحك.

2) غاز الهالوثين

غاز الهالوثين .

يتم استعمال غاز الهالوثين عادة عند الأطفال في إجراء عمليات جراحية لهم.

التخدير السائل:

وهو كذلك يستعمل عادة عند الاطفال عن طريق البلع عبر الفم، أو عن طريق المخرج. وعادة يستعمل كثيراً في حقل الصور المغناطيسية .

التخدير العام :

وهي الطريقة السريعة التي يعطى فيها الدواء عن طريق الوريد، حيث يتم من خلالها وضع المريض على جهاز التنفس الإصطناعي في غرفة العمليات حيث تتم إجراء العملية الجراحية الملائمة له.

أما بالنسبة للتخدير عند النساء وخاصة الحوامل فكذلك الامر يخضعن عادة لعملية اختيار البنج المناسب لوضعهن خلال الحمل، وفوق كل اعتبار تتم طريقة اعطاء البنج للحامل للحفاظ على الجينن وولادته بشكل طبيعي.

كما أن البنج ينقسم إلى عدة اقسام عند الحوامل شأنه شأن أي نوع من أنواع التخدير الاخرى فعادة ينقسم إلى ثلاثة أقسام :

1) البنج العام.

2) البنج النصفي، وهو ينقسم إلى قسمين:



أ‌) النوع الأول حيث يوضع المخدر في الظهر أي في السائل الموجود في النخاع الشوكي. وبذلك المريضة لا يمكنها التحرك بتاتا وهذا النوع عاده يستعمل للعمليات القيصرية.

ب‌) النوع الثاني وهو من أكثر الأنواع التي يستعمل في قسم الولادات، حيث أن البنج يعطى على مسافه سطحية أكثر، وهنا الولادة يبقى لديها الشعور بالحركة وعمليات الطلق في وقت الولاده ولكن الشعور بالوجع يختفي، ولذلك هذا النوع من البنج يعطي في قسم الولادة أثناء فتح الرحم إلى 4 سنتم، ولكن اذا اعطي البنج قبل الرحم، فأن عملية الولادة الطبيعية سوف تتوقف.

ت‌) يمكن استعامل البنج الموضوعي عند الحوامل اذا كان يوجد هناك ضرورة لاجراء عملية جراحية للاعضاء النسائية الخارجية.

أهمية استعمال البنج عند الحوامل:

أولاً عدم اجراء أية عملية غير مستعجلة عند الحوامل، وذلك لعدم تعريض الجنين لمشاكل غير متوقعة وكذلك منع تأثير البنج أو الادوية المستعملة على اعضاء الطفل، وخاصة في الاشهر الثلاثة الاولى من الحمل.

ثانياً اذا تقرر مثلاً اجراء اية عملية للمرأة الحامل، هنا يجب مشاركة الطبيب النسائي في الرأي.

ثالثاً: اذا تقرر اجراء أية عملية فيجب أن تكون باسرع وقت ممكن تحت تأثير البنج.

ينصح للحوامل بالنوم دائماً على الجهة اليسرى من الجسم وذلك لأنه في الاشهر المتقدمة من الحمل يصبح حجم الرحم كبيراً بحيث أنه يضغط بشكل مباشر على شرايين البطن الصاعدة من الجسم الاسفل، وكذلك يضغط على الكبد، ولذلك يهبط ضغط الحامل اذا كانت مستلقيه كثيراً على الظهر.






آخر مواضيعي 0 اللهم اكرمنا ببلوغ تمام رمضان
0 موسوعة طبية عن امراض العيون
0 مشاكل الحلق، الصوت، الرقبة والفك: الأسباب
0 مجهولون يفجرون خط الغاز المغذي للمنطقة الصناعية بجنوب العريش
0 مصرع وإصابةحرس الحدود في عملية إرهابية بمركز الفرافرة في الوادي الجديد
رد مع اقتباس
قديم 09-12-2010, 08:32 AM رقم المشاركة : 3
معلومات العضو
إحصائية العضو







نور غير متواجد حالياً

 

افتراضي رد: الــــتـــخد ير ( أنواعه - طبيب التخدير- الآثار الجانبية )

أنواع التخدير

1- التخدير العام: وهو عبارة عن اعطاء المريض المادة المنومة عن طريق الحقن في الوريد لكي ينام ويفقد شعوره بما يجري حوله ولا يحس بأي آلام أثناء التداخل الجراحي وهو ما يسمى التخدير المتوازن وتدخل فيه ثلاث عوامل لكي يصبح ذلك وهي:
* المادة المنومة (مشتقات الباربيتيورات كمادة الثيوبنتال صوديوم) وهي تؤدي به الى النوم بطريقة سريعة ولكن لا تفقده الشعور بالألم او ارخاء للعضلات.
* المادة المسكنة للألم كالمورفين والبيثيدين والفينتانيل وهي تعمل على تسكين ألم المريض وفقد احساسه بالألم أثناء التداخل الجراحي.
* المادة المرخية للعضلات كاالتراكوريم والبافلون والريكورونيم وغيرهم وهي تعمل على إرخاء عضلات المريض ما عدا عضلات القلب لكي تساعد الجراح على اجراء العملية بكل يسر وسهولة.

2- التخدير النصفيSpinal )وهو عبارة عن حقن المريض المادة المخدرة(Marcaine Heavy 0.5%) في أسفل الظهر من جهة منطقة الحوض ما بين الفقرة القطنية الثالثة والرابعة أو الرابعة الخامسة حيث لا يوجد هناك امتداد للحبل الشوكي أي منطقة النهايات العصبية أو ما يسمى بذيل الحصان.
وهذا التخدير لا يصلح إلا لإجراء العمليات في الأطراف السفلى من الجسم كعمليات تثبيت الكسور في الرجلين وعمليات البواسير وكذلك العمليات القيصرية وغيرها.
3- التخدير القطني: وهو شبيه بالتخدير النصفي إلا انه يتم حقن المادة المخدرة في تجويف الأم فوق الجافية(Epidural Anes) وهو يستخدم كذلك في اجراء عمليات الطرف السفلي للجسم.
4- التخدير الموضعي: وهو يختص بتخدير موضع معين من جسم المريض أي مكان العملية كعمليات ازالة المياه البيضاء من العين وغيرها.








آخر مواضيعي 0 اللهم اكرمنا ببلوغ تمام رمضان
0 موسوعة طبية عن امراض العيون
0 مشاكل الحلق، الصوت، الرقبة والفك: الأسباب
0 مجهولون يفجرون خط الغاز المغذي للمنطقة الصناعية بجنوب العريش
0 مصرع وإصابةحرس الحدود في عملية إرهابية بمركز الفرافرة في الوادي الجديد
رد مع اقتباس
قديم 09-12-2010, 08:34 AM رقم المشاركة : 4
معلومات العضو
إحصائية العضو







نور غير متواجد حالياً

 

افتراضي رد: الــــتـــخد ير ( أنواعه - طبيب التخدير- الآثار الجانبية )

تخدير المريض قبل العمليه ..فكثير من الناس يقومون باجراء عمليات وهم لا يعرفون ماهو الروتين المتخذ في تخديره ( البنج ) ..وهذا شرح مختصر عن التخدير الكلي للمريض (general anasthesia) :
بصفة عامة يمكن تعريف التخدير أنه طريقة للنوم المعكوس ، بمعنى أننا نقوم بتنويم المريض أثناء فترة العملية ليقوم الجراح بعمل واجبه ومن ثم إيقاظ المريض بعد نهاية العملية ولأداء ذلك فإن التخدير يتكون من ثلاثة أمور :


1- التنويم 2- تخفيف الألم 3- جعل العضلات مرتخية

أ – التنويم :

يتم الآن بطرق سريعة خلال 30 ثانية وذلك بأدوية تعطى عن طريق الوريد ولذلك يتم وضع قسطرة وريدية لكل المرضى الذين يدخلون إلى غرفة العمليات ويتم عن طريقها إعطاء السوائل وأدوية التخدير .

أما الأطفال فيتم تنويمهم عن طريق الغازات المخدرة التي تعطى للطفل بواسطة كمامة لأن الأطفال لن يسمحوا بوضع قسطرة وريدية ولذلك يتم تنويمهم أولاً بهذه الطريقة ثم توضع القسطرة الوريدية وإعطاء مايحتاجون من دواء عن طريق الأوردة .

ب- تخفيف الألم :
حيث أن العمليات الجراحية فيها قطع وتمزيق للعضلات وهذه تسبب آلاماً شديدة تؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم وسرعة نبض القلب فإن استخدام أدوية لتخفيف الألم من الخطوات المهمة ، ومن أكثر الأدوية شهرة مادة المورفين وقد تم حديثاً اكتشاف أدوية أقوى بمئات المرات وذات مفعول قصير مما يتناسب مع العمليات الجراحية .

ج- جعل العضلات مرتخية :

حتى يتسنى للجراح أداء عمله بيسر وسهوله ، فعملية مثل عمليات البطن والصدر لم يكن من السهل إجراءها لولا وجود أدوية تقوم بهذا الدور وتشل عضلات المريض حتى عضلات الصدر فلذلك لا يستطيع التنفس فنقوم بالسيطرة على التنفس بمساعدة جهاز التنفس الإصطناعي عن طريق انبوب يدخله الطبيب في القصبه الهوائيه . وهذه الأمور الثلاث هى الخطوات الرئيسة في أغلب العمليات الجراحية التي تجري هذه الأيام ويتم إعطاء المريض المزيد من هذه العقاقير أثناء العملية حسب حاجة المريض إليها والتي يستطيع طبيب التخدير معرفتها ، فمثلاً إذا بدأ نبض المريض فجأة في الزيادة فإن ذلك قد يكون بسبب استيقاظة أو بسبب إحساسه بالألم فيعطى المريض مزيداً من الأدوية حتى تعود الأمور إلى طبيعتها .

وهناك سؤال يطرحه بعض المرضى وأقاربهم فهم يعتقدون أن المريض الذي يتناول القهوة والشاي بكثرة يصعب تخديرة أو أنه يحتاج إلى جرعة أكبر من المخدر؟
والحقيقة أن هذا غير صحيح فمن خلال مشاهداتي العملية في المستشفيات لم الاحظ هذا الشيء عند أي مريض فأدوية التخدير الحديثة أصبحت ذات قوة لدرجة أنه من الممكن أن تنوم فيلاً فما بالكم بإنسان ، ولكن من الممكن تفسير ذلك والله أعلم أن أدوية التخدير تنتشر في الجسم بسرعة بعد تنويم المريض فإذا لم يعطي المريض المزيد من أدوية التخدير للمحافظة على مستواها فإن المريض قد يشعر بالكلام حوله وقد يفسر ذلك بأنه لم يخدر وأنه كان مستيقظاً .


مابعد العملية الجراحية :

عند نهاية العملية يبدأ طبيب التخدير في التقليل التدريجي لأدوية التخدير وبالذات غازات التخدير حيث يعطي المريض الأكسجين النقي ( 100 % ) والأدوية المضادة لإرتخاء العضلات حتى يستعيد المريض قدرته على التنفس وحماية مجرى الهواء عندها يتم نزع أنبوبة القصبة الهوائية .


- ما علامات استيقاظ المريض أثناء العلمية؟؟

هناك إشارات كثيرة تظهر على المريض تدل على أنه واع ولم يفقد وعيه خلال العملية:

- دموعه تذرف.


- يمكن أن يحرك يده.


- يتعرق كثيرا.


- يمكن أن يحرك شفتيه.


- يتصاعد نبضه.

هذه الإشارات تدل إما أنه صاح أو أن هناك ألم في جسمه. ويمكن ألا يشعر به، ولكن السبب وراء تلك الآلام هو إفراز الهرمونات.









آخر مواضيعي 0 اللهم اكرمنا ببلوغ تمام رمضان
0 موسوعة طبية عن امراض العيون
0 مشاكل الحلق، الصوت، الرقبة والفك: الأسباب
0 مجهولون يفجرون خط الغاز المغذي للمنطقة الصناعية بجنوب العريش
0 مصرع وإصابةحرس الحدود في عملية إرهابية بمركز الفرافرة في الوادي الجديد
رد مع اقتباس
قديم 09-12-2010, 08:35 AM رقم المشاركة : 5
معلومات العضو
إحصائية العضو







نور غير متواجد حالياً

 

افتراضي رد: الــــتـــخد ير ( أنواعه - طبيب التخدير- الآثار الجانبية )

كيف تعمل الماده المخدره

وصف العالم (اوليفر وينديل هولميز) مصطلح التخدير عام 1846 بانه العمل على ايجاد دواء يسبب فقدان الاحساس (خصوصا بالالم) وجعل المريض غير قابل على الاستجابة خلال العملية الجراحية وقسم انواع التخدير

الى قسمين رئيسيين: التخدير العام و التخدير الموضعي اي الخاص في منطقة معينة دون غيرها ومثال على التخدير الموضعي (نوفوكين) الذي يمنع نقل الايعازات العصبية من الاعصاب الى مركز الالم الموجود في الجهاز العصبي المركزي عن طريق الارتباط بالقناة الايونية في غشاء الخلية العصبية والمعروفة بقناة الصوديوم ويمنع هذا الدواء عمل هذه القناة وتكون فعالية هذا الدواء فقط لمنع نقل الاشارات العصبية قرب منطقة حقنه في الجسم دون التغير في الوعي او فقدان الاحساس في المناطق الاخرى على العكس من التخدير العام الذي يحفز انواعا مختلفة من حالات التخدير واحدة منها عدم الاستجابة العامة للالم ويفقد المريض وعيه ورغم ذلك، يبقى المريض محافظا على وظائف جسمه الفيزيائية والحيوية مثل التنفس وضغط الدم.
ومعرفة ميكانيكية عمل التخدير العام اقل بكثير من معرفة ميكانيكية التخدير الموضعي عدا معرفتنا باستعماله لاكثر من 150 سنة أن اهم واشهر المواد المستخدمة كمخدر عام، تعطى للمريض عن طريق الاستنشاق والتي تعرف بالمخدرات المستنشقة او الطيارة، ويكون عملها الاساسي على الجهاز الصعبي المركزي وهذه تمنع نقل الايعازات العصبية بالميكانيكية نفسها التي تحدثها المخدرات الموضعية، حيث تعمل المخدرات المتطايرة على تقليل الايعازات العصبية في منطقة تشابك الاعصاب (المنطقة التي تتحرر منها الناقلات العصبية ليبدأ الجسم بالحركة، وتكون كيفية منع تحرر الناقلات العصبية من المناطق المتشابكة من قبل المخدرات المتطايرة غير معروفة لكن من المعروف ان المخدرات المتطايرة التي تذوب في الشحوم اكثر من ذوبانها في الماء تؤثر على وظيفة القناة الايونية ومستقبلات الناقلات العصبية البروتينية في غشاء الخلية العصبية والذي يحوي على بيئة شحمية.وهناك عاملان يعطياننا الوصف الدقيق لكيفية العمل الصعب لتلك المواد. الاول يكمن في كون المخدرات الطيارة وبعكس باقي انواع الادوية المستخدمة في الطب تتحد مع مواقع عملها برخاوة وبهذا، فان حالة التخدير تحتاج الى تركيز عالٍ من الدواء ـ عادة 1000 مرة اكثر من عدد المستقبلات الحسية وهذا بدوره يؤثر في وظيفة العديد من المستقبلات والبروتينات الموجودة داخل غشاء الخلية العصبية.
والعامل الثاني يكمن في ميل المخدرات الطيارة للانقسام الى شحوم وتأثيرها الاساسي في الناقلات العصبية في منطقة التشابك عن طريق تفاعلها مع البروتينات الموجودة في البيئة الشحمية حيث من الصعوبة الحصول على تفاصيل لمعرفة تركيب بروتينات غشاء الخلية اكثر من تلك البروتينات الذائبة في الماء وهذه التفاصيل مهمة في معرفة كيفية تفاعل المواد المخدرة مع البروتينات وخصوصا كيفية تغير وظيفتها وبسبب فقدان المعلومات الكافية عن تركيب بروتينات غشاء الخلية في كلا حالتي التخدير او عدمه، تبقى قابلية التأثير الاساسي للمواد المخدرة غير معروفة فيما اذا كانت تتفاعل بصورة مباشرة مع البروتينات او بصورة غير مباشرة عن طريق التفاعل مع الشحوم المحيطة بتلك البروتينات.وبالرغم من تلك الاعاقات فان الابحاث تأخذ فائدتها من تنوع الطرق في كيفية تحفيز المواد المخدرة للوصول الى حالة التخدير على المستوى الجزيئي ولا تظهر الاهداف الجزيئية للعوامل المختلفة على حد سواء لكن عمل المواد المخدرة يكون عادة بميكانيكية جزيئية واحدة.
اما الادوات الجينية فتوفر النتائج المرضية فيما يتعلق بالميكانيكية الجزيئية لعمل المواد المخدرة مثال على ذلك فان باستطاعة الباحثين تغيير وظيفة بروتين معين وتعيينه فيما اذا كان باستطاعة البروتين التحسس او مقاومة فعالية التخدير هذه الابحاث تساعد في معرفة انواع البروتينات المشاركة في عمل المواد المخدرة وتعيين اهداف تلك المواد على الخلية العصبية.وبهذا فان الجواب البسيط للسؤال (كيف تعمل المواد المخدرة) يكون (بالرغم من معرفتنا الكبيرة بالفعاليات الفيزيولوجية والمواقع المرئية لعمل تلك المواد الا اننا لا نعلم بعد الميكانيكية الجزيئية لعمل التخدير العام حيث نحتاج الى ادوات عديدة للاجابة عن هذه الاسئلة الامر الذي يبقي التخدير.. فعلا مهما لا يمكن الاستغناء عنه، ويؤكد التركيبة المعقدة للتكوين الانساني والتي وضعها سبحانه تعالى فينا
.








آخر مواضيعي 0 اللهم اكرمنا ببلوغ تمام رمضان
0 موسوعة طبية عن امراض العيون
0 مشاكل الحلق، الصوت، الرقبة والفك: الأسباب
0 مجهولون يفجرون خط الغاز المغذي للمنطقة الصناعية بجنوب العريش
0 مصرع وإصابةحرس الحدود في عملية إرهابية بمركز الفرافرة في الوادي الجديد
رد مع اقتباس
قديم 09-12-2010, 08:37 AM رقم المشاركة : 6
معلومات العضو
إحصائية العضو







نور غير متواجد حالياً

 

افتراضي رد: الــــتـــخد ير ( أنواعه - طبيب التخدير- الآثار الجانبية )

الوعي الطبي أفضل وسيلة للتخلص من مخاوف التخدير

إلمام المريض بكافة جوانب التخدير الذي سيخضع له يقضي على مخاوفه

الوعي الطبي أفضل وسيلة للتخلص من مخاوف التخدير




ماينتس ـ بيتينا ليفيك: ينتاب كثير من المرضى المقبلون على إجراء عملية جراحية، سواء كانت بسيطة أو خطيرة، شعور بالرعب والفزع من عملية التخدير.

غير أن أطباء التخدير يؤكدون على أن هذا الخوف غير مبرر ، فالأمر أبسط بكثير مما يتخيله البعض.

فكل ما يحدث هو أن الطبيب يعد: ثلاثة، اثنين ، واحد – ثم يغط المريض في سبات عميق! ولا يستغرق هذا الأمر سوى ثوان معدودة لا يشعر المريض بعدها بأية آلام.

وفي هذا السياق يؤكد البروفيسور كريستيان فيرنر رئيس قسم التخدير فى مستشفى ماينتس الجامعي بغرب ألمانيا أن الرعب الذي ينتاب الكثير من المرضى يرجع إلى خوفهم من عدم استرداد الوعي بعد العملية الجراحية.

ويضيف فيرنر أنه ليس من المستغرب أن يشعر المريض بمثل هذا الخوف قبل إجراء العملية الجراحية ، فهو لا يعرف طبيب التخدير جيداً ، فكيف يُطلب منه أن يثق فيه ثقة عمياء؟! ومن هذا المنطلق يؤكد فيرنر على ضرورة أن يتحاور طبيب التخدير مع المريض قبل إجراء العملية لمدة 15 إلى 30 دقيقة ويشرح له بإسهاب كل التفاصيل المتعلقة بعملية التخدير التي سيخضع لها قبل العملية الجراحية.

ويستطرد فيرنر قائلا إن هذا النقاش المطول لا يطمئن المريض فحسب ، بل يستطيع طبيب التخدير أن يخرج بمعلومات مهمة تساعده على اختيار أفضل طريقة للتخدير تناسب حالة هذا المريض ، وذلك من خلال معرفة ما إذا كان المريض يعاني من أمراض معينة أو لديه حساسية ما يتعذر معها استخدام نوع معين من المخدر.

ويؤكد أندرياس فالتر كبير أطباء التخدير ورئيس قسم التخدير فى مستشفى هايدلبرغ الجامعي بجنوب غرب ألمانيا على أهمية الحوار والنقاش بين طبيب التخدير والمريض قبل إجراء العملية الجراحية قائلاً: " توعية المريض بنوعية عملية التخدير التي سيخضع لها تقضي على الكثير من المخاوف التي تنتابه".

ويلفت فالتر الانتباه إلى نقطة مهمة للغاية، ألا وهي ضرورة أن يبدي المريض نفسه تفهماً إزاء المخاطر والعواقب المحتملة لعملية التخدير.

ويعترف فالتر بأنه من الطبيعي أن يصاب المريض بحالة من الفزع والهلع بعدما يشرح له طبيب التخدير العواقب المحتملة والآثار الجانبية المترتبة على عملية التخدير ، إلا أنه يؤكد في الوقت نفسه أن هذا الأمر ينطبق أيضاً على أي دواء يتناوله المريض حتى لو كان دواءً لعلاج الصداع ، فالنشرة المرفقة بأي عقار طبي تتضمن قائمة طويلة بالآثار الجانبية المترتبة على تناول هذه الدواء.

ويشير فالتر إلى أنه يتعين على طبيب التخدير أن يتخذ كل الإجراءات الاحترازية الممكنة تحسباً لأي موقف طارىء، حيث لا يمكن استبعاد احتمالات الخطر تماماً.

ويصنف بيرتولد باين أخصائي التخدير فى مستشفى كييل الجامعي بشمال ألمانيا المخدر "البنج" المستخدم في العمليات الجراحية إلى ثلاثة أجزاء ، الأول عبارة عن مُنوِّم تتمثل وظيفته في إفقاد المريض للوعي ، والثانى عبارة عن مادة لترخية العضلات تعمل على ارتخاء العضلات، والثالث مُسِّكن للآلام يحول دون شعور المريض بالألم أثناء التدخل الجراحي.

وفي هذا الإطار يشير فيرنر إلى أن الغالبية العظمي من الأدوية الحديثة ليس لها آثار جانبية. ففي حالات نادرة فقط يمكن أن يصاب المريض بالغثيان والقيء بعد فترة وجيزة من إجراء العملية الجراحية. ويضيف فالتر أن مَن يخضع لعملية تنفس بالأنابيب أثناء التدخل الجراحي قد يصاب بآلام في الحلق أو بحة في الصوت.

وتساور كثير من المرضى مخاوف من الاستفاقة أثناء التدخل الجراحي. وعن احتمالية حدوث هذا الأمر يقول فيرنر: "من الناحية النظرية البحتة يمكن أن يحدث هذا الأمر." غير أن فيرنر يعود ويطمئن المرضى قائلا: "أما من الناحية العملية فلا يحدث ذلك إلا في حالات نادرة للغاية."

ويشير فيرنر إلى أنه يتم إجراء ما يقرب من 25 ألف عملية جراحية في مستشفى ماينتس الجامعي كل عام ، ولم يحدث شيء من هذا القبيل. ويستطرد فيرنر قائلا ً إنه خلال خمس سنوات لم يكن لديه سوى مريض واحد فقط اشتبه في استفاقته أثناء العملية الجراحية. غير أنه لم تكن هناك أية دلائل على حدوث ذلك ، فضلاً عن أن المريض نفسه لم يستطع إثبات هذا الأمر ولا يتذكر جيداً ماذا حدث بالضبط.

ويرغب فيرنر في بث الطمأنينة في قلب المرضى المقبلين على إجراء عمليات جراحية بقوله: "يخضع المريض لملاحظة مشددة من قبل أخصائي التخدير للمريض طوال فترة العملية، لذا يسهل اكتشاف استفاقة المريض على الفور.

ويشاطره باين الرأي، بل ويذهب إلى أن المريض يحظى بعناية ورعاية أثناء العملية الجراحية تفوق تلك التي يحظى بها المرضى في العناية المركزة.

ومن المخاوف التي تساور المرضى أيضا إمكانية عدم الاستفاقة مجدداً بعد إجراء العملية الجراحية. وفي هذا الصدد يؤكد فيرنر أنه أصبح الآن بإمكان أطباء التخدير التحكم في المخدر بصورة غير مسبوقة، حيث يتسنى لأطباء التخدير في الوقت الحالي تحديد الجرعة بدقة متناهية، لدرجة أنه بات بمقدورهم تحديد الوقت الذي سيستفيق فيه المريض بالدقيقة. وعادة ما يسترد المريض وعيه بعد فترة وجيزة من العملية الجراحية.

ويؤكد أخصائيو التخدير أن احتمالية الوفاة بسبب التخدير ضئيلة للغاية. فعلى حد قول فيرنر تشير الإحصائيات التي تم إجراؤها في هذا المجال إلى وجود حالة وفاة واحدة فقط من بين 200 ألفعملية تخدير كُلّي.

ويدعم باين هذا الرأي بقوله إن احتمالية الوفاة بسبب التخدير تماثل احتمالية سقوط الطائرة. ويوضح أطباء التخدير حقيقة مهمة للغاية ، ألا وهي أن المشكلة الحقيقية تكمن في الأمراض التي يعاني منها المريض ، وليس في عملية التخدير نفسها.

فأمراض القلب وأمراض التمثيل الغذائي كمرض السكري تزيد من فرص حدوث مضاعفات أثناء العملية الجراحية. غير أن فيرنر يعود ويطمئن المرضى بقوله: "يتم مناقشة كل هذه الأمور مع المريض في حوار مطول قبل التدخل الجراحي".







آخر مواضيعي 0 اللهم اكرمنا ببلوغ تمام رمضان
0 موسوعة طبية عن امراض العيون
0 مشاكل الحلق، الصوت، الرقبة والفك: الأسباب
0 مجهولون يفجرون خط الغاز المغذي للمنطقة الصناعية بجنوب العريش
0 مصرع وإصابةحرس الحدود في عملية إرهابية بمركز الفرافرة في الوادي الجديد
رد مع اقتباس
قديم 04-12-2012, 03:09 PM رقم المشاركة : 8
معلومات العضو
إحصائية العضو







أحمد اسماعيل غير متواجد حالياً

 

افتراضي رد: الــــتـــخد ير ( أنواعه - طبيب التخدير- الآثار الجانبية )

نووور

تسلمى على طرحك المفيد

دعواتى لك بالصحة والعافية






آخر مواضيعي 0 القبض على أمريكى بحوزته طائرة تجسس بجنوب سيناء
0 Precautions while traveling
0 بالصور .. مقتل شاب كويتى فى المارينا مول
0 الصورة التي كانت السبب في اعتزال اشهر مصارع ثيران للعبة
0 ظهور الحوت الأبيض "ميجالو" أمام سواحل أستراليا
رد مع اقتباس
قديم 04-12-2012, 06:12 PM رقم المشاركة : 9
معلومات العضو
إحصائية العضو







طارق سرور غير متواجد حالياً

 

افتراضي رد: الــــتـــخد ير ( أنواعه - طبيب التخدير- الآثار الجانبية )

طرح رائع ومعلومات قيمة ومفيدة

شكرى وتقديرى اختى نوووووور







آخر مواضيعي 0 اطلع يا جبان
0 صور لمناظر خلابه فى الهند
0 صور دينية ادعية تلين القلب
0 الذ مجموعة اطفال
0 صور رائعه جدا للشمس
رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر

أدوات الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are متاحة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are متاحة



الساعة الآن 12:34 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.6
Copyright ©2000 - 2014, Jelsoft Enterprises Ltd.
Content Relevant URLs by vBSEO 3.6.0 Trans by

شبكة صدفة

↑ Grab this Headline Animator